أخر الأخبار
الصفحة الأم / أخبار / الأمم المتحدة في طريق مسدود بشأن المساعدات السورية عبر الحدود بعد الفيتو الروسي

الأمم المتحدة في طريق مسدود بشأن المساعدات السورية عبر الحدود بعد الفيتو الروسي

استخدمت روسيا يوم الجمعة حق النقض ضد قرار مجلس الأمن الدولي الذي كان من شأنه أن يمدد المساعدات عبر الحدود لسوريا لمدة عام واحد دون دعم دمشق

ثم صوتت القوى الغربية ضد قرار منافس قدمته موسكو يقترح تمديد الموافقة لمدة ستة أشهر فقط

من المقرر أن تنتهي صلاحية تصريح تسليم المساعدات عبر الحدود السورية التركية في باب الهوى، والذي دخل حيز التنفيذ منذ عام 2014، يوم الأحد

وتعد هذه المساعدات بمثابة شريان حياة لأكثر من 2.4 مليون شخص في منطقة إدلب شمال غرب سوريا الواقعة تحت سيطرة الجهاديين والمتمردين

وصوت ثلاثة عشر من أعضاء المجلس الخمسة عشر لصالح النص الذي اقترحته النرويج وأيرلندا. اختارت الصين، التي غالبًا ما تصوت بنفس الطريقة التي تصوت بها روسيا، الإمتناع عن التصويت

كان من المقرر إجراء التصويت يوم الخميس، لكن تم إلغاؤه بعد الخلاف بين روسيا والغرب

كما سيكون التمديد مشروطًا “بتقرير موضوعي” من قبل الأمين العام، بما في ذلك شفافية العملية، والتقدم المحرز في توجيه المساعدات عبر خط المواجهة، والتقدم في تلبية الإحتياجات الإنسانية

وقالت سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غغرينفيلد، إن هذا النص كان بالفعل “تسوية متطرفة”، متهمة روسيا بوضع “مصالحها السياسية الخاصة فوق الإحتياجات الإنسانية للشعب السوري”

وقالت للغرفة: “سيموت الناس بشكل مأساوي بسبب هذا التصويت”

شاهد أيضاً

أوكرانيا تضرب في عمق روسيا باستخدام التكنولوجيا السوفيتية

نُفذت غارة أخرى بطائرة بدون طيار، وهي الثالثة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، على قاعدة …