أخر الأخبار
الصفحة الأم / أخبار / مقتل 13 في مواجهة في مقديشو بين القوات الصومالية وحركة الشباب

مقتل 13 في مواجهة في مقديشو بين القوات الصومالية وحركة الشباب

أعلن مسؤول، السبت، مقتل عشرة مدنيين على الأقل في هجوم شنه متشددون إسلاميون على فندق في العاصمة الصومالية مقديشو، فيما تواصل قوات الأمن قتال مسلحين متحصنين داخلها

اقتحم مقاتلون من حركة الشباب المرتبطة بالقاعدة فندق الحياة الشهير وسيطروا عليه مساء الجمعة وسط وابل من إطلاق النار وانفجارات القنابل

ولا يزال من الممكن سماع دوي إطلاق نار متقطع وانفجارات مدوية في ساعة مبكرة من صباح السبت بعد ساعات من بدء الهجوم

وهذا أكبر هجوم تشهده مقديشو منذ انتخاب الرئيس الصومالي الجديد حسن شيخ محمود في مايو أيار بعد شهور عديدة من عدم الإستقرار السياسي

أعلنت الجماعة الجهادية – التي تشن تمردًا مميتًا ضد الحكومة المركزية الهشة في الصومال لأكثر من عقد – مسؤوليتها

وصرح القائد الأمني محمد عبد القادر ” واصلت قوات الأمن تحييد الإرهابيين الذين تم تطويقهم داخل غرفة في مبنى الفندق وتم انقاذ معظم الأشخاص ولكن تأكد مقتل ثمانية مدنيين على الأقل حتى الآن”

وأضاف أن “القوات الأمنية أنقذت عشرات المدنيين بينهم أطفال كانوا محاصرين في المبنى بأمان”

أفاد شهود عيان بحدوث انفجارين كبيرين على الأقل عندما اقتحم المسلحون الفندق، وهو مكان يرتاده مسؤولون حكوميون وصوماليون عاديون

وقال المتحدث باسم الشرطة عبد الفتاح عدن حسن للصحفيين في وقت متأخر من يوم الجمعة إن الإنفجار الأول نتج عن مهاجم انتحاري هاجم الفندق مع عدة مسلحين آخرين

قال شهود إن انفجارا ثانيا وقع بعد بضع دقائق فقط، وأوقع إصابات في رجال الإنقاذ، وأفراد من قوات الأمن، ومدنيين هرعوا إلى مكان الإنفجار بعد الإنفجار الأول

شاهد أيضاً

أوكرانيا تضرب في عمق روسيا باستخدام التكنولوجيا السوفيتية

نُفذت غارة أخرى بطائرة بدون طيار، وهي الثالثة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، على قاعدة …