أخر الأخبار
الصفحة الأم / أخبار / زعماء فلسطينيون يشككون في وفاة ياسر عرفات

زعماء فلسطينيون يشككون في وفاة ياسر عرفات

تشير الشهادات التي تم تسريبها مؤخرًا من مسؤولي السلطة الفلسطينية إلى لجنة التحقيق التي تم تشكيلها في عام 2010 لتحديد ظروف وفاة الزعيم السابق ياسر عرفات، إلى أن الكثيرين في حاشيته يعتقدون أنه تعرض للتسمم

وبحسب وثائق نشرتها إذاعة ” كان ” العامة، تم استدعاء 302 شخصًا للإدلاء بشهادتهم

وكشفت محاضر الشهادات بشكل خاص أن العلاقات بين عرفات وخليفته محمود عباس كانت متوترة في الفترة التي سبقت وفاته

وبحسب إحدى الشهادات، اقترب عرفات من عباس وطلب مساعدته في رفع الحصار الإسرائيلي عن المقاطعة، مقر الحكومة المحلية الفلسطينية في رام الله

وبحسب ما ورد رد عباس، “يجب أن يعرف كل من يتورط في المشاكل كيف يخرج منها”، في إشارة إلى دعم عرفات للانتفاضة – الانتفاضة الفلسطينية ضد الوجود الإسرائيلي في الضفة الغربية وغزة

كما تم تسريب شهادة رئيس الوزراء الحالي للسلطة الفلسطينية محمد اشتية، والتي أعلن فيها أن “كل من يخدم إسرائيل لديهم مصلحة في قتل عرفات، وهؤلاء هم في الساحة الفلسطينية”

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم عباس إنه يعتقد أن عرفات تعرض للتسمم على يد شخص قدم له القهوة أو الشاي

وقال أبو ردينة “لم يكن يحمي نفسه من الآخرين وكان يثق بالناس، كان هناك مئات وربما الآلاف من الناس يقدمون له الهدايا والطعام”

توفي عرفات عن عمر يناهز 75 عامًا في مستشفى بيرسي العسكري في كلامارت، بالقرب من باريس، في 11 نوفمبر 2004، بعد أن عانى من آلام في المعدة أثناء وجوده في مقره في مدينة رام الله بالضفة الغربية

شاهد أيضاً

أوكرانيا تضرب في عمق روسيا باستخدام التكنولوجيا السوفيتية

نُفذت غارة أخرى بطائرة بدون طيار، وهي الثالثة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، على قاعدة …